recent
أخبار ساخنة

تعب الدورة الشهرية: الأسباب والعلاج والوقاية في المنزل

يتحدث الكثير من النساء عن الشعور بالتعب قبل فترة وجيزة من الدورة الشهرية أو خلالها وقد يعبرون عنها بمصطلح "تعب الدورة".
علاج تعب الدورة الشهرية والاسباب والوقاية

علاج تعب الدورة الشهرية في المنزل والأسباب والوقاية

نستعرض في هذه المقالة أعراض تعب الدورة الشهرية وأسبابه ، بالإضافة إلى العلاجات المنزلية التي قد تساعد في تخفيفه.

نناقش أيضًا نصائح للوقاية من تعب الدورة الشهرية ونقدم المشورة بشأن موعد زيارة الطبيب.

الأعراض

أكثر من 90٪ من النساء يعانين من بعض الأعراض المتعلقة بالدورة الشهرية مثل:
  1. الصداع
  2. مشاكل في النوم
  3. تغيرات في الشهية
  4. التهيج
  5. القلق
  6. الاكتئاب
  7. تقلب المزاج
  8. نوبات البكاء
  9. ألام الدورة الشهرية في منطقة البطن
  10. النفخة
تعب الدورة الشهرية هو أحد أعراض متلازمة ما قبل الحيض (PMS) عند المرأة.

المتلازمة السابقة للحيض هي مجموعة من الأعراض التي تعاني منها بعض النساء قبل فترة وجيزة من الدورة الشهرية أو خلالها. هذه الأعراض ناتجة عن التغيرات الهرمونية التي تحدث في وقت قريب من الحيض.

الأسباب

تشمل الأسباب المحتملة لتعب الدورة الشهرية ما يلي:
  • انخفاض الحديد: قد يؤدي النزيف الشديد خلال فترة ما إلى فقر الدم الناجم عن نقص الحديد. بدون كمية كافية من الحديد ، لا يستطيع الجسم إنتاج الهيموجلوبين الذي تحتاجه خلايا الدم الحمراء لنقل الأكسجين إلى خلايا الجسم. يمكن أن تشمل الأعراض الضعف والتعب العام.
  • الرغبة الشديدة في تناول الطعام: خلال فترة ما ، قد يعاني الشخص من الرغبة الشديدة في تناول الطعام. قد يؤدي تناول الكثير من الطعام إلى ارتفاع مستويات السكر في الدم وانخفاضها لاحقًا. الأمر الذي يمكن أن يجعل الشخص يشعر بالتعب والإرهاق.
  • اضطراب النوم: قد تجعل آلام الدورة الشهرية وتغيرات الحالة المزاجية من الصعب على الشخص النوم أو البقاء نائمًا طوال الليل. قد يعاني الشخص بعد ذلك من التعب والإرهاق في اليوم التالي.
على الرغم من استمرار الجدل حول أسباب متلازمة تعب الدورة الشهرية ، يعتقد الأطباء أنها تحدث نتيجة للتغيرات الهرمونية.

ينتج مبيض الأنثى هرموني الإستروجين والبروجسترون. يزيد إنتاج الإستروجين خلال النصف الأول من الدورة الشهرية وينخفض ​​خلال النصف الثاني.

غالبًا ما تنخفض مستويات السيروتونين (من هرمونات السعادة) بالتوازي مع انخفاض هرمون الاستروجين.

يمكن أن يؤدي انخفاض مستويات هذا الناقل العصبي إلى تدني الحالة المزاجية وانخفاض مستويات الطاقة.

العلاج

فيما يلي بعض خيارات العلاج المحتملة لتعب الدورة الشهرية:

أدوية مضادة الالتهاب اللاستيروئيدية

يمكن أن تساعد العقاقير غير الستيرويدية المضادة للالتهابات (NSAIDs) ، مثل الإيبوبروفين (البروفينال) ، في تخفيف ألم الدورة الشهرية.

البروفين لتعب الدورة الشهرية


إذا كانت آلالام التقلصات تبقي المرأة مستيقظًة في الليل ، فإن تناول مضادات الالتهاب غير الستيرويدية قبل النوم قد يساعدها في الحصول على نوم أكثر راحة. ومنه قد تشعر بتعب أقل في اليوم التالي.

حبوب منع الحمل

قد يصف الطبيب المختص حبوب منع الحمل للمساعدة في تنظيم مستويات الهرمون.

حبوب منع الحمل لعلاج تعب الدورة الشهرية


قد يوصون بأخذ الحبوب من الخلف إلى الوراء وتخطي الحبوب الوهمية أو الأسبوع الخالي من الحبوب. يجب أن يساعد القيام بذلك على منع التقلبات في مستويات الهرمونات ، وبالتالي تخفيف أعراض الدورة الشهرية.

المكملات الغذائية

تقترح الكلية الأمريكية لأطباء التوليد وأمراض النساء أن تناول 1200 ملليغرام من الكالسيوم يوميًا قد يساعد في تقليل أعراض الدورة الشهرية الجسدية والنفسية.

مكملات غذائية لعلاج تعب الدورة الشهرية


يجب على الشخص دائمًا التحدث إلى طبيبه قبل تناول المكملات الغذائية لأول مرة حيث يمكن أن تتفاعل بعض المكملات الغذائية مع الأدوية الأخرى التي قد يتناولها الشخص.

مضادات الاكتئاب

في بعض الحالات ، قد يصف الطبيب مضادات اكتئاب تسمى مثبطات امتصاص السيروتونين الانتقائية (SSRIs) لعلاج الأعراض النفسية والجسدية المترافقة مع متلازمة تعب الدورة الشهرية عند النساء.

أدوية مضادات الاكتئاب لعلاج الدورة الشهرية


من خلال تقليل هذه الأعراض ، قد يشعر الشخص بمزيد من الراحة وغياب التعب ، ولكن سيحتاج الطبيب إلى مراقبة هذا العلاج عن كثب.

أمثلة على أدوية مضادات الإكتئاب من نوع (SSRIs):

  1. فلوكستين (بروزاك)
  2. سيتالوبرام (سيبراميل)
  3. سيرترالين (لوسترال)

الرعاية منزلية

فيما يلي بعض الاستراتيجيات التي يمكن للنساء تجربتها في المنزل للمساعدة في تخفيف تعب الدورة الشهرية:

ضبط درجة حرارة الغرفة

تزداد درجة حرارة الجسم الأساسية للإنسان بنحو 0.5 درجة مئوية قبل الدورة الشهرية ، مما قد يساهم في قلة النوم أو انقطاعه.

قد يساعد خفض درجة حرارة الغرفة قليلاً في تحسين الراحة ونوعية النوم ، مما يؤدي إلى تقليل التعب في اليوم التالي.

التدرب على تقنيات الاسترخاء

قد يواجه بعض الأشخاص صعوبة في النوم أثناء فترة الحيض ، وقد يؤدي ذلك إلى زيادة مستويات الإرهاق في اليوم التالي.

قد تنشأ صعوبات النوم نتيجة الآلام الجسدية أو زيادة مستويات التوتر أو القلق. قد تساعد تقنيات الاسترخاء التالية في تخفيف التوتر في الجسم والعقل:
  • التأمل الذهني
  • تمارين التنفس
  • تمارين رياضية بسيطة.
  • تدليك او مساج الجسم
  • أخذ حمام دافئ قبل النوم

ممارسة التمارين الهوائية

بحثت دراسة عام 2014 في آثار التمارين الهوائية على 30 امرأة شابة يعانين من أعراض الدورة الشهرية.

تلقى جميع المشاركين يوميًا فيتامين ب 6 ومكملات الكالسيوم. كما أجرى البعض تمارين الأيروبيك ثلاث مرات في الأسبوع لمدة 3 أشهر.

بالمقارنة مع المجموعة الأخرى، أظهر المشاركون الذين مارسوا التمارين الرياضية بانتظام انخفاضًا كبيرًا في تعب الدورة الشهرية. إلى جانب ذلك ، كانت هناك تحسينات في صحة الدم ، بما في ذلك زيادة مستويات الهيموجلوبين.

الوقاية

قد لا يكون من الممكن دائمًا منع تعب الدورة الشهرية. ومع ذلك ، يمكن للناس اتخاذ تدابير معينة للمساعدة في تنظيم مستويات طاقتهم على مدار الشهر. وتشمل هذه:
  1. اتباع عادات نوم صحية: الذهاب إلى الفراش في نفس الوقت كل ليلة والاستيقاظ في نفس الوقت تقريبًا كل يوم يمكن أن يساعد في تنظيم الهرمونات التي تحفز على النوم.
  2. تناول وجبات منتظمة ومتوازنة: يساعد تناول وجبات صغيرة ومنتظمة على مدار اليوم على استقرار مستويات الجلوكوز في الدم ، مما قد يمنع تعطل الطاقة والتعب
  3. البقاء رطبًا: يمكن أن يؤدي الجفاف إلى تفاقم التعب. يساعد شرب السوائل على فترات منتظمة في منع الجفاف.
  4. ممارسة الرياضة بانتظام: يمكن أن تؤدي التمارين المنتظمة إلى تحسين الحالة المزاجية ونوعية النوم.

متى أذهب للطبيب

يجب على النساء مراجعة الطبيب الأخصائي في أحد الحالات التالية :
  1. التعب الذي لا يستجيب للعلاج في المنزل
  2. التعب الذي يعوق قدرتهم على القيام بالأنشطة اليومية
  3. أعراض الدورة الشهرية الأخرى الشديدة أو المنهكة
وفقًا لمكتب صحة المرأة ، فإن ما يصل إلى 5٪ من الإناث في سن الإنجاب يعانين من شكل أكثر حدة من متلازمة ما قبل الدورة الشهرية يعرف باسم اضطراب ما قبل الحيض المزعج (PMDD). قد يكون إرهاق الدورة الشهرية أحد أعراض PMDD ، والتي تتطلب علاجًا طبيًا بشكل عام.

يجب على أي مرأة تعاني من تعب شديد يستمر بعد انتهاء الدورة الشهرية مراجعة الطبيب. سيقوم الطبيب باستبعاد الأسباب المحتملة الأخرى للإرهاق المستمر ، مثل:
  • الكآبة
  • القلق
  • متلازمة التعب المزمن
  • متلازمة القولون العصبي (IBS)
  • قصور الغدة الدرقية
  • انقطاع الطمث

ملخص

يشير تعب الدورة الشهرية إلى نقص الطاقة أو زيادة الارهاق قبل فترة وجيزة أو خلالها. فهو  أحد أعراض متلازمة ما قبل الدورة الشهرية.

قد يكون بعض النساء قادرين على تخفيف تعب الدورة الشهرية وأعراض الدورة الشهرية الأخرى باستخدام العلاجات المنزلية ، مثل التمارين والاسترخاء والعلاجات البديلة. قد يحتاج البعض الآخر إلى علاج طبي.

يجب على أي أنثى تشعر بالقلق من إرهاق الدورة أن تراجع الطبيب. يجب على النساء اللواتي يعانين من الإرهاق في أوقات أخرى غير تلك الفترة أن يراجعوا الطبيب الأخصائي للمساعدة في تحديد السبب.

المصادر والمراجع:

شاركونا تعليقاتكم واستفساراتكم على موقع طبيبي وأكثر وسنجيب عليكم في التعليقات أسفل المقال. 
د.محمد عبد الرحيم
author-img
د.محمد عبد الرحيم

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent