U3F1ZWV6ZTIzMTg0MjgxNjExX0FjdGl2YXRpb24yNjI2NDU5MjQ3MzY=
recent
أخبار ساخنة

المضادات الحيوية الوقائية في طب الأسنان

المضادات الحيوية الوقائية في طب الأسنان

تعتبر التغطية الوقائية بالصادات واستعمال المضادات الحيوية ضرورية للمرضى الذين يتلقون علاجاً يشمل التداخل المباشر على أنسجة الجسم, فيما يتعلق بعيادة الأسنان مع وجود الدم واللعاب لابد من استخدام صادات حيوية للوقاية من الإنتان وحماية المريض.
التغطية الوقائية بالصادات في طب الأسنان
التغطية الوقائية بالصادات في طب الأسنان

إرشادات حول التغطية الوقائية بالصادات

يتناول البعض الصادات قبل المعالجة السنية بهدف الوقاية من الخمج (الإنتان). حيث بدأت التغطية الوقائية بالصادات أولاً للوقاية من التهاب شغاف القلب الجرثومي و الذي هو عبارة عن مستعمرة من الجراثيم في العضلة القلبية تؤدي إلى الإلتهاب و التشوه القلبي و إلى حالة تهدد الحياة.

وقد نشرت جمعية أمراض القلب الأمريكية أول إرشادات لها في عام 1955 ثم عدلت هذه الإرشادات عدة مرات .

حاولت الجمعية في كل تعديل أن تجعل نظام تناول الصادات أبسط لزيادة امتثال المريض و حاولت المراجعات أيضاً أن تراعي حقيقة أن بعض الجراثيم الموجودة تستطيع أن تصبح مقاومة للمعالجة بالصادات .

إن قرار استعمال الصادات للوقاية من الإنتان في طب الأسنان أُسس على الافتراض القائل أن الصادات التي تؤثر في الإنتان ستكون قادرة على الوقاية منه . أُجريت الدراسات الداعمة لهذه الفرضية في المختبر كما أن الآلية الأساسية في الوقاية من التهاب شغاف القلب معروفة .

التغطية الوقائية بالصادات

يتبع معظم الممارسين إرشادات جمعية أمراض القلب الأمريكية و لكن من غير المستبعد أن تجد اختلافات معينة في الجرعات و الأدوية عند بعض الأطباء . ينصح بالتغطية الوقائية بالصادات للحالات التالية :
  1. المجموعة عالية الخطورة : 
    1. استبدال الصمامات القلبية . 
    2. قصة سابقة لالتهاب شغاف جرثومي . 
    3. أمراض القلب الخلقية المعقدة مثل رباعي فالو . 
    4. المجازات القلبية . 
  2. المجموعة متوسطة الخطورة : 
    1. معظم التشوهات القلبية الخلقية الأخرى. 
    2. الروماتيزم القلبي. 
    3. اعتلال العضلة القلبية الضخامي. 
    4. تدلي الصمام التاجي. 
  3. المجموعة قليلة الخطورة ( لا يوجد لديهم حاجة للتغطية ) 
    1. خلل حاجزي أُذيني أحادي الجانب . 
    2. الإصلاح الجراحي لخلل حاجزي أُذيني أو خلل حاجزي بطيني أو القناة الشريانية السالكة . 
    3. جراحة سابقة مجازية للشريان التاجي . 
    4. تدلي الصمام التاجي دون قلس صمامي . 
    5. النفخة القلبية الحميدة . 
    6. إصابة سابقة بداء كاواساكي بدون خلل وظيفي صمامي . 
    7. حمى رثوية سابقة بدون خلل وظيفي صمامي . 
    8. ناظمات قلبية .
عند تشخيص حالة تتبع للمجموعات عالية أو متوسطة الخطورة عندئذ ينصح بإجراء التغطية الوقائية بالصادات و ذلك للإجراءات السنية التالية :
  1. القلع السني .
  2. الإجراءات حول السنية المتضمة : الجراحة و التقليح و تسوية الجذر و السبر .
  3. وضع الزرعة السنية و إعادة زرع الأسنان المنخلعة انخلاعاً تاماً .
  4. استعمال الأدوات للمعالجة اللبية أو الجراحة حول الذروية . 
  5. وضع الألياف أو الشرائط التي تحوي الصادات تحت اللثة . 
  6. وضع الأطواق التقويمية
  7. التخدير الموضعي عبر الحقن ضمن الرباط . 
لا ينصح بالتغطية الوقائية بالصادات للإجراءات السنية التالية :
  1. الترميمات والتعويضات السنية .
  2. التخدير الموضعي .
  3. المعالجة اللبية التقليدية .
  4. وضع الحاجز المطاطي و أخذ الطبعات الفموية و تطبيق الفلور . 
  5. وضع الأجهزة التعويضية أو التقويمية المتحركة و تعديل الأجهرة التقويمية . 
  6. أخذ الصور الشعاعية الفموية . 
  7. التبديل الطبيعي للأسنان اللمؤقتة .
إذا كانت التغطية الوقائية بالصادات ضرورية تنصح جمعية أمراض القلب الأمريكية بالأدوية والجرعات التالية:

الحالة الدواء ال
الحالة
 الدواء
 الجرعة و زمن التناول
التغطية الوقائية القياسية
 أموكسيسللين
 2 غ للبالغين – 50 مغ/كغ للأطفال فموياً فبل ساعة من العمل .
عدم القدرة على تناول الدواء فمويا
أمبيسللين
2 غ للبالغين – 50 مغ/كغ للأطفال عضلياً أو وريدياً قبل 30 دقيقة من العمل .
الحساسية للبنسلين
كلينداميسين
 600 مغ للبالغين – 20 مغ/كغ للأطفال فموياً قبل ساعة من العمل .
سيفاليكسين أو سيفادروكسيل
 2 غ للبالغين – 50 مغ/كغ للأطفال فموياً فبل ساعة من العمل .
أزيترومايسين أو كلاريثرومايسين
500 مغ للبالغين – 15 مغ/كغ للأطفال فموياً قبل ساعة من العمل .
الحساسية للبنسلين مع عدم القدرة على تناول الدواء فموياً
 كلينداميسين
 600 مغ للبالغين – 20 مغ/كغ للأطفال وريدياً قبل 30 دقيقة من العمل .
سيفازولين
1 غ للبالغين 25 مغ/كغ للأطفال عضلياً أو وريدياً قبل 30 دقيقة من العمل .
جرعة و زمن التناول
Resources:

شاركونا تعليقاتكم
د.محمد عبد الرحيم

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

شكراً لمرورك اللطيف

الاسمبريد إلكترونيرسالة