U3F1ZWV6ZTIzMTg0MjgxNjExX0FjdGl2YXRpb24yNjI2NDU5MjQ3MzY=
recent
أخبار ساخنة

علاج عصب الأسنان الدائمة غير مكتملة الذروة (مفتوحة الذروة)

معالجة عصب الأسنان الدائمة غير مكتملة الذروة

ان المعالجة اللبية للأسنان الدائمة غير مكتملة الذروة تشكل عقبة كبيرة أمام طبيب الأسنان, ولكن هذه المعالجات هامة جداً رغم أنها صعبة حتى على أخصائيي علاج عصب الأسنان.
علاج عصب الأسنان الدائمة غير مكتملة الذروة (مفتوحة الذروة)
علاج عصب الأسنان الدائمة غير مكتملة الذروة (مفتوحة الذروة)

علاج عصب الأسنان الدائمة مفتوحة الذروة

لكي نبدأ في طبيب أسنان بالحديث عن علاج عصب الأسنان الدائمة مفتوحة الذروة أو مايطلق عليها بالأسنان الدائمة غير مكتملة الذروة لابد لنا من تعريف السن الدائمة الفتية.

تعريف السن الدائمة الفتية

هي كل سن أخذت مكانها في القوس السنية ولم يتشكل بعد الملتقى الملاطي العاجي فيها عند التضيق الذروي ويكون قطر الفوهة الذروية أكبر من 1 ملم.

تعريف الذروة المفتوحة في الأسنان

تصادف عادةً الذروة المفتوحة في الجذور المتطورة للأسنان الفتية(غير الناضجة) بصورة طبيعية حيث تكون:
    • على شكل فوهة بركان.
    • ذات حواف رقيقة وضعيفة
تشاهد الذروة المفتوحة في الأسنان بشكل طبيعي فيزيولوجي أثناء البزوغ, ويحدث الإنغلاق الذروي خلال ثلاث سنوات تقريباً من بزوغ السن وأخذها مكانها في القوس السنية, وذلك عند عدم حدوث أي أعراض لبية أو حول ذروية.
فإذا طرأ تغيّر على حالة اللب السني وأصبح السن متموتاً فإن الذروة تتوقف عن النمو.
لحظة بزوغ السن هي اللحظة التي يبلغ فيها السن مستوى الإطباق.

مشاكل الأسنان مفتوحة الذروة

بما ان الأسنان مفتوحة الذروة هي أسنان خارجة عن التشكل الطبيعي أو العادي للأسنان وذلك بسبب مشكلة في اكتمال بزوغ السن, فإذا في تشكل الأسنان مفتوحة الذروة هناك العديد من المشاكل نذكر منها :

صعوبة إجراء المعالجات اللبةي التقليدية لمثل هذه الأسنان

ونخص بالذكر في مشاكل الأسنان مفتوحة الذروة مشكلة غياب الشكل المخروطي المستدق للقناة والمطلوب من اجل الحصول على الختم الذروي والضروري لنجاح المعالجة اللبية للسن حيث :
  • نعتمد على التضيق الذروي و الشكل المخروطي المستدق للحصول على استناد أثناء تكثيف حشوة القناة يمنع خروج المواد من الذروة, وللحصول على الختم الذروي.
  • غياب هذين الشرطين في الأسنان مفتوحة الذروة يسبب اندفاع المواد آلى المنطقة حول الذروية وحدوث تخريش فيها مما يسبب سريرياً :
    • التهابات رباط مزمنة.
    • تشكل آفات حول ذروية لاحقاً.

تعرض الجذر لخطر الإنثقاب والإنكسار

فجدران القناة رقيقة وضعيفة لم تنمُ بشكل طبيعي ولم تكتسب الثخانة المناسبة لتكون جذوراً مقاومة للجهود المطبقة أثناء العمل والضغط أثناء العمل وخاصة عند الذروة.
خاصة أثناء التنظيف والتحضير وعند المبالغة في استخدام الأدوات الميكانيكية, مما يعرض الجذر للكسر أو الانثقاب(أو على الأقل للتشقق والتصدع) مما يتسبب باحداث تخريش ميكانيكي.

الحاجز الذروي لايمكن الحصول عليه من خلال أدواتنا الميكانيكية العادية لتأمين التكثيف الجيد للحشوة وبالتالي الختم الجيد.

بعد الإنتهاء من مرحلة التطهير القنيوي تعتبر عملية حشو الأقنية صعبة, حيث أن الأقنية غير المكتملة لاتقدم أي حاجز تتوقف عنده مواد الحشو(كوتابيركا أو السيلر) وتمنع تجاوزها باتجاه النسج حول الذروية.

صعوبة السيطرة على الإنتان السني

وهي نتيجة طبيعية لما سبق, حيث انه في حال وجود إنتان (فأغلب الحالات التي نعالجها عفنة) يكون التعامل مع الحالة أصعب حيث كما نعلم في الحالات العفنة يجب التحضير أكثر من الحالات العادية للتخلص من الجدران العاجية المؤوفة المنتنة. لكن الجذر هنا ضعيف الجدران, لذل تصعب السيطرة على الإنتان في مثل هذه الحالات.
حتى في حال تجاوز المعوقات سابقة الذكر أثناء التحضير فإن جذور هذه الأسنان تكون ضعيفة وذات قابليّة للكسر عند تكثيف الحشو.
Resources
شاركونا تعليقاتكم ولاتنسونا من صالح دعائكم 
 د. محمد عبد الرحيم
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

شكراً لمرورك اللطيف

الاسمبريد إلكترونيرسالة