recent
أخبار ساخنة

مبادئ تحضير الأقنية الجذرية للأسنان

تحضير الأقنية الجذرية أثناء علاج عصب الأسنان
تحضير الأقنية الجذرية للأسنان

شرح مفصل لمبادئ تحضير الأقنية الجذرية في علاج عصب الأسنان واستعمال أدوات المعالجة اللبية لتنظيف الأقنية الجذرية وتشكيلها مع مراعاة شروط Schilder بالشكل الصحيح سواء بالطريقة اليدوية أو الآلية.

ما هو الهدف من الدخول ضمن الأقنية اللبيَّة للأسنان، أي لماذا لا نبقي على فتح الحجرة اللبية ووضع الترميم دون الدخول إلى الأقنية؟


لأننا لا نستطيع الإبقاء على الأقنية فارغة، حيث يمكن أن يوجد أقنية جانبية، كما يمكن أن يحدث تعفُّن بعصب السن، الأمر الذي يؤدي إلى احتمال تسرب الجراثيم إلى ما حول الذروة.

المفهوم الحديث لتحضير الأقنية الجذرية

أُدخِل هذا المفهوم من قبلل Schilder ، ويتضمن تنظيف وتشكيل الأقنية الجذرية للأسنان Cleaning and Shaping حيثُ قُسّم التحضير إلى قسمين:
  • التنظيف.
  • التشكيل.
وبهذه الآلية نكون قد حضَّرنا شكل القناة المطلوب لتجهيزها لاستقبال المادة الحاشية.

ملاحظة
يوجد مصطلحات تعبر عن تحضير الأقنية الجذرية يجب أن نتفاداها و هي:
برد و توسيع، تغطية القناة، تنظيف القناة فقط.

تنظيف الأقنية الجذرية Cleaning

يتم تنظيف القناة وإزالة كل محتويات النظام القنيوي الجذري قبل وخلال تشكيل القناة حيثُ تتم إزالة كل من:
  • بقايا النسج اللبية المتموتة والبقايا العضويّة.
  • الجراثيم ومنتجاتها.
  • البقايا العاجيّة الناجمة عن تحضير الأقنية.
  • الطعام.
  • الحصيَّات.
  • التكلُّسات.
  • الكولاجين الكثيف.
  • بقايا الحيوات السابقة.

تشكيل الأقنية الجذرية Shaping

هو إعطاء القناة شكل مناسب لاستقبال المادة الحاشية والشكل المناسب لذلك هو مخروطي متمادي من الفوهة باتجاه الذروة لأنّ:
  • شكل الأقنية بشكل عام يميل إلى أن يكون مخروطي رغم أنّ بعضها ممكن أن يكون بيضوي أو متطاول جانبياً.
  • الدراسات التي أجريت أثبت أنّ الشكل المناسب للقناة لاستقبال المادة الحاشية وختمها بشكل صحيح هو مخروطي متمادي.
يتم ذلك عبر تحقيق شروط schilder الخمسة في التشكيل القنيوي وهي:
  • تشكيل قناة قمعية ومستدقة ومتمادية في التحضير القنيوي.
  • يجب أن تكون القناة الجذرية متضيقة ذروياً وأضيق ما يمكنعند الثقبة الذرويّة بحيث تكون أضيق منطقة هي الذروة وأوسع منطقة هي الفوهة.
  • جعل التحضير ضمن مراحل او مستويات متعددة, وذلك للحفاظ على الشكل الأصلي للقناة، فاذا كانت القناة مثلاً ذات شكل منحني ودخلنا بلأدوات مباشرةً باتجاه الذروة وبشكل مستمر سوف تكون نتيجة التحضير قناة مستقيمة دون مراعاة الانحناء، ولكن هدفنا هو الحفاظ عللى شكل القناة الأساسي مع توسيعها وإعطائها عرضاً كافياً لاستقبال المادة الحاشية.
أي يجب أن يكون شكلها قبل التحضير مماثل لشكلها بعد التحضير لكنّه أعرض قليلاً لذلك نحضر على مراحل:
  1. الثلث الذروي.
  2. الثلث المتوسط.
  3. الثلث التاجي.
ويوجد تقنيات أخرى تبدأ من الثلث التاجي إلى المتوسط فالذروي سوف نشرحها في مقالات قادمة .
  • عدم نقل الثقبة الذروية والمحافظة على مكانها: أي إنّه حتى بعد توسيع القناة لا يجب نقل مكان الذروة، حيثُ أنّ بعض التقنيات وخاصة التقليديّة تُغير مكان الذروة وذلك لأنّ الأداة مستقيمة وبالتالي هذا خطأ في التحضير لأنّنا في هذه الحالة لن نستطيع حشيها وختمها بشكل جيد فيما بعد لكي نمنع تسرب السوائل.
  • الحفاظ على حجم الثقبة الذروية قد الامكان وأصغر مايمكن أي الحفاظ عليها مصونة كما في وضعها الأساسي.

يمكننا أن نقيس حجم الثقبة الذروية طالما لا نستطيع الوصول إليها عن طريق الأداة التي تدخل إلى كامل الطول العامل وتسبب إعاقة في منطقة الذروة.

مثال:

إذا دخلنا بالأداة ذات اللون الأبيض وذات 15=D0 وإذا لم تنحشر في الذروة وتمكنت من الحركة بسهولة داخلها نجرب الأداة الأكبر ذات 20=D0 فإذا انحشرت ولم تتحرك يكون حجم الثقبة هو 20 

هل بإمكاننا الإبقاء على حجم الثقبة الذروية 20 في هذه الحالة دون تنظيف وتشكيل المنطقة؟

الجواب: لا, لذلك كان الشرط السابق هو الحفاظ عليها قدر الإمكان لأنه لابد من تنظيفها وتشكيلها, ولكن لكي نحافظ على حجمها قدر الإمكان.


تقول القاعدة: يمكن تنظيف الذروة وتشكيلها بثلاثة قياسات فقط بعد الحجم الأساسي من المبارد أو الموسعات, وهذا هو المقدار المسموح به فقط لتنظيفها وتشكيلها وإذا استخدمنا أداة أكبر من القياسات الثلاثة سوف يتغير شكلها وبالتالي وف نخل بهذا الشرط. 

ملاحظة
اذا سؤلنا هل من شروط شيلدر المحافظة على حجم الذروة ومكانها؟فالإجابة تكون خطا, لأن الشرط هو الحفاظ على مكان الذروة وحجمها قدر الإمكان وأصغر مايمكن.

القواعد المتَّبعة لتحقيق شروط Schilder في تحضير الأقنية الجذرية

  • تحقيق دخول مستقيم للأداة باتجاه الذروة عند تحضير الل Access Cavity ، وذلك لتحضير مدخل نظامي للقناة اللبية دون حركات خاطئة من الممكن أن تجعل اكتشاف القناة أمراً صعباً.
  • تحديد الطول العامل بشكل دقيق:
    • بالطرائق الشعاعيّة.
    • بالطريقة المباشرة.
    • بالطرائق الالكترونيّة.
  • يجب عدم تطبيق ضغط قوي على الأدوات: أي مشابه للضغط على قلم رصاص عند الكتابة وعندما تكون بوضعية غير صحيحة حتى لا نتسبب بانحنائها.
  • يجب فحص الأدوات: دوماً مع كل دخول أو خروج من القناة لاكتياف أي شذوذ أو تآكل أو تغير.
  • يجب الإنتباه الى عدم دفع الجراثيم والفضلات باتجاه الذروة: لذلك يجب استخدام الإرواء لإخراج الفضلات من فوهة القناة
  • يجب أن تبقى الأدوات محصورة ضمن الأقنية الجذرية: حتى نتجنب الرض للنسج حول الذرويّة، ولضمان ذلك يجب ألّا تصل أدواتنا إلى المخروط الصغير والعمل فقط في المخروط الكبير وعدم تجاوز الأدوات للتضيق الذروي
  • عندما تنثني الأدوات يجب تبديلها مباشرة
الطول العامل من أعلى منطقة في السن إلى منطقة التضيق الذروي وإن التحضير الجيد يوجب مراجعة العمل بالصور الشعاعية.


هنالك فرق بين الذروة الحقيقية والذروة الشعاعية للأسنان.... حيث الذروة الحقيقية هي التي نراها من الخارج عندما نمسك سن مقلوع أم الذروة الشعاعية هي أعمق نقطة تصل لها ذروة الأداة على الصورة الشعاعية.

الطول العامل : هو قطعة مستقيمة تقع بين نقطتين:
  1. النقطة الأولى: أعلى منطقة بالسن Refernce point وهي الحد القاطع في الأسنان الأمامية وأعلى نقطة بأعلى حدبة في الأسنان الخلفية ويجب أن تكون حدبة متينة ومدعومة بنسج عاجية كي لا تنكسر بين كل استخدام للأداة
  2. النقطة الثانية : منطقة التضيّق الذروي Apical constraction التي يكون موقعها قبل الذروة الشعاعية ب 1 ملم.
عند أخذ الطول العامل من أعلى منطقة بالسن إلى منطقة الثقبة الشعاعية سوف يتم الدخول بالأدوات إلى هذه المنطقة و بالتالي سيتم إيصال المادة الحاشية أيضاً إلى هذه المنطقة، الأمر الذي يؤدي إلى آفات ما حول الذروة، لذلك نبتعد 1 ملم.
- يجب استخدام الأدوات بالترتيب دون تجاوز أيّة أداة (أي عدم استخدام أداة والانتقال إلى الأداة الأكبر مباشرةً).
مثال: القناة كبيرة حضَّرنا بل File-15 ثم انتقلنا مباشرةً إلى File-30 هذا سيؤدي إلى تشكل درجة لأنّنا تجاوزنا رقمين وبالتالي منطقة الميليميترات التي أنقصناها لم تُحضّر.

- الإبر الشائكة يجب أن تستخدم بحذر وفقط عندما تكون سعة القناة كافية لدخول الإبرة وتدويرها دون وجود أي تضيق .
ملاحظة: عند استئصال اللب بالإبر الشائكة يجب استخدام إبرة أصغر من قطر القناة حتى لا نتسبّب بأي انثقابات فيها.
- المنطقة الذروية يجب أن توسع على الأقل ب3 قياسات للأدوات أكبر من القياس الأولي (الأساسي) وإلى أن تصل الجدران إلى الشكل القمعي المطلوب دون أيّة شذوذات أو أخطاء مع الاعتناء بتنظيفها والإبقاء عليها بحجم أصغر ما يمكن.


شاركونا تعليقاتكم واستفساراتكم على موقع طبيب أسنان وسنجيب عليكم في التعليقات أسفل المقال.

المصادر والمراجع:

د.محمد عبد الرحيم
author-img
د.محمد عبد الرحيم

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent